شبكة اجتماع الجيوش الاسلامية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مرحبا بك في عائلة الاسلام الكبرى نحن نتيح لك كتابة المواضيع والمشاركات مباشرة ومن دون تسجيل إدارتنا تدعوك لتكون ممن قال الله فيهم (ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر و أولئك هم المفلحون) (قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين ) (ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين)
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

السلفية  ربيع  الشيخ  شبهة  الشهب  الفوزان  

المواضيع الأخيرة
فبراير 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728     

اليومية اليومية

الاسلام باللغة الفيليبينية رابط موقع مهم جدا ونافع

الأحد يناير 03, 2016 5:36 pm من طرف المدير والمشرف العام

http://anoislam.com/

تعاليق: 1

http://anoislam.com/

الأحد يناير 03, 2016 5:42 pm من طرف المدير والمشرف العام

http://anoislam.com/

تعاليق: 0

الكلمة الاسبوعية للمشرف

الايام تمر وتمضي والسنون تضيع وتنقضي والشباب يفنى و يبلى ومال الجمع تهلكه البطون التي لا تشبع والعيون المتعطشة للمزيد ومن الولد فتنة ومن الازواج عدو وكل الناس يغدو فبائع نفسه اوموبقها اومعتقها اللهم تب علينا وارحمنا واغفر لنا إنا من الظالمين اللهم تب علينا وأرشد نفوسنا التائهة الى انوار هدايتك ولطيف تفضلك ولا تفتنا ولا تفتن بنا واجعلنا هداة مهتدين من لازم السنة ايمانا واعتقادا حاز شرفها عملا وانقيادا ومن ضاقت عليه دنيا الباطل وسعته سماء الحق وأعطاه الله الجنة التي يستحق انما يوفى الصابرون اجرهم بغير حساب ايها الراكض في غير الطريق عدل اتجاهك ويحك فما تزيد بجهدك الا بعدا وهيهات هيهات ان تصل

سبحان الله سبحان الله

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سبحان الله سبحان الله

مُساهمة من طرف الصقر السلفي حسام في الأربعاء يوليو 01, 2015 12:14 pm


سبحان الله... سبحان الله!... جرى على ألسنة المؤمنين قول كلمة "سبحان الله" كلما أُعجبوا بشيءٌ أو تحيَّروا فيه أو تعاظموه.. ولكنَّ الكثيرين يظنونها كلمة باللسان، وربما تأثًّرًا بالجَنان... غير أنها كلمة كلها عملٌ، حتى يصدق فيها أن الإيمان قولٌ وعملٌ واعتقاد، وأن العمل ركْنٌ فيه.

وهذه "سبحان الله" تعني تنزيه الله تعالى عمَّا لا يليق به، من وصفه بما لا يليق، أو نفي صفه عنه ثبتت له، أو التشبُّه به فيما يختصُّ به سبحانه، فضلا عن تشبيهه بخلقه، سبحانه وتعالى وجلَّ وتقدس.

فهل يكون قد "سبَّحَ الله تعالى" ونزَّهَهُ حين يقولها بلسانه، لكنه يفري في أعراض الناس فريًّا وينتهك محارم الله تعالى كلَّما خلا، فهل هذا يؤمن بأنَّ الله تعالى يسمع ويرى، وينزِّه سمعَ الله تعالى وبصرَه عن أن تضعف دون فعله أو تقصُر دون قوله.. {يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلَا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ إِذْ يُبَيِّتُونَ مَا لَا يَرْضَى مِنَ الْقَوْلِ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطًا}[النساء:108]، {أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ بَلَى وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ}[الزخرف:80].

هل سبَّح الله تعالى ونزّهَهُ من يقول بلسانه "سبحان الله" بينما يرتمي في مستنقعات الفتن وعلى بلاط الملأ؛ خوفًا من الفتنة-زعموا- و التهلكة؟! {وَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ ائْذَنْ لِي وَلَا تَفْتِنِّي أَلَا فِي الْفِتْنَةِ سَقَطُوا وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمُحِيطَةٌ بِالْكَافِرِينَ}[التوبة:49]، أو خوفًا من عذابهم: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ فَإِذَا أُوذِيَ فِي اللَّهِ جَعَلَ فِتْنَةَ النَّاسِ كَعَذَابِ اللَّهِ}[العنكبوت:10].

هل سبَّح الله تعالى ونزَّهَهُ وقدَّسه من يقول بلسانه صباح مساء "سبحان الله" ثم هو يتشبَّه بالله تعالى، فيجعل مِن نفسه إلهً يعلم الغيب بشعوذة أو كهانة أو تنجيم؟!: {قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ}[النمل:65]، {وَمَنْ يَقُلْ مِنْهُمْ إِنِّي إِلَهٌ مِنْ دُونِهِ فَذَلِكَ نَجْزِيهِ جَهَنَّمَ كَذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ}[الحج:29].

هل سبَّح الله تعالى ونزَّهَهُ من يردد بلسانه مع النَّفَسِ "سبحان الله" ثم هو يتشبَّه بالله سبحانه، فيجعل من نفسه ربًّا وإلهً حاكمًا، يشرع للعباد دينًا لم يأذن به الله، فيُخضِعهم له، ويُجريه في أعراضهم وأغراضهم؟! وما الحكم إلا لمن يصح أن يكون إلهً، له الحكم شرعًا: {قُلْ إِنِّي عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّي وَكَذَّبْتُمْ بِهِ مَا عِنْدِي مَا تَسْتَعْجِلُونَ بِهِ إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ يَقُصُّ الْحَقَّ وَهُوَ خَيْرُ الْفَاصِلِينَ}[الأنعام]، وله الحكم قَدَرًا: {وَقَالَ يَابَنِيَّ لَا تَدْخُلُوا مِنْ بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُوا مِنْ أَبْوَابٍ مُتَفَرِّقَةٍ وَمَا أُغْنِي عَنْكُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ}[يوسف:67]، فالحكم توحيد، والتلبس به مِن قِبل البشر شرك، وعبادة للذي شرع: {وَهُوَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ}[القصص:70]، {وَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ}[القصص:88]، وليس مع الشرك تنزيه، ولا يصح معه تسبيح!

هذه تسبيحة، يظنها الناس قولا باللسان، ولكنها على عقيدة أهل السنة: قول باللسان، واعتقاد بالجَنان وعملٌ بالجوارح والأركان.. وعليها فقس وعلى منوالها فانسج.

وهل بقي لأهل الإرجاء موضع قدمٍ يُذيعون منه في الأمة أن الإيمان العقد والقول فحسب؟!

الصقر السلفي حسام

عدد المساهمات : 8
نقاط : 22
تاريخ التسجيل : 01/07/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى